logoPrint

هل الحب جعل الممثلة التركية مريم اوزيريلي تنسى وصية والدتها

المشاهدات : 627

تعيش الممثلة التركية مريم أوزيرلي قصة حب جميلة مع رجل الأعمال التركي "ألب أوزجان" منذ 5 أشهر، وقد أمضيا مؤخراً إجازة قصيرة في فرنسا، وشوهدا معاً يتسوقان في ( سنتر Avm) في اسطنبول مع سائقهما الخاص، حيث صرّحا بأنّهما استمتعا جداً بإجازتهما في فرنسا، وبأنهما سيكررانها مرة ثانية. ويمتلك ألب أوزجان شركة خاصة في باريس، وكان يذهب في الماضي وحيداً لإنجاز أعماله في فرنسا، لكنه اليوم أصبح الوضع مختلفاً بعد وقوعه بغرام مريم أوزيرلي، التي سيصطحبها معه قريباً لقضاء إجازة ثانية هناك. مريم أثبتت خلال تجربتها الجديدة، أنّ الحب أقوى من آلام الماضي ومن وصايا والدتها التي طلبت منها قبل عامين تجنّب الوقوع في حب الرجال الأتراك، لأنهم يؤذون المرأة ولا يحترمونها بالقدر المناسب، كذلك فعل شقيقها داني، إلا أنها ورغم معاناتها من تجربة حب سابقة لها مع رجل الأعمال الهارب جان أتيش والد ابنتها لارا، ومحاولتها الفاشلة للانتحار، تناست سريعاً نصيحة العائلة، وعادت لتعيش قصّة حب مع رجل تركي، فهل سيخذلها هذه المرّة؟