logoPrint

حسين الجسمي يساند مبادرة "تبون تقرون" لتحفيز الأطفال المرضى في المستشفيات على القراءة

المشاهدات : 1532

بغداد - الراصد الاخبارية

 أبوظبي بتاريخ 14 مايو 2016:
تحت رعاية الشيخة شما بنت سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان، رئيسة مبادرة "تبون تقرون"، التي تمثل أحد قطاعات مؤسسة الشيخ سلطان بن خليفة آل نهيان للأعمال الإنسانية والعلمية، وحضور معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة دولة للتسامح رئيس جامعة زايد، والشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة الشيخ سلطان بن خليفة آل نهيان للأعمال الانسانية والعلمية، شارك الفنان الإماراتي الدكتور حسين الجسمي "السفير فوق العادة للنوايا الحسنة" في حملة مبادرة "تبون تقرون" التي تهدف إلى خلق بيئة تثقيفية تساعد المرضى الصغار الذين يتلقون الرعاية الصحية في المستشفيات على التعافي السريع، وحضر حفل العشاء الخيري لمساندة جمع التبرعات المطلوبة لبناء وتأسيس مجموعة من المكتبات المتخصصة للقراءة في المستشفيات بدولة الإمارات، بناء على إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، عام 2016 عاماً للقراءة في الإمارات.


وأكد الجسمي أن المبادرة الإنسانية هي فرصة هامة لإتاحة المرضى الأطفال للحصول على الكتب والإصدارات القيمة ذات الفائدة والمردود المعرفي والثقافي والعلمي، وتحفيزهم على القراءة والمطالعة، ويساعد على تحقيق أعلى درجات التقدم والتطور من مختلف فئات المجتمع، وقال في حساباته المختلفة في وسائل التواصل الإجتماعي: "في الإمارات الأعمال الخيرية والإنسانية دايماً تجمعنا بمحبة التسامح بوجود أختي الفاضلة معالي الشيخة لبنى القاسمي وزيرة التسامح وأخي سمو الشيخ زايد بن سلطان بن خليفه آل نهيان وبهدف مبادرة "تبون تقرون" لمؤسسة سمو الشيخ سلطان بن خليفة آل نهيان للأعمال الإنسانية والعلمية، ودعم عام القراءة في إماراتنا الحبيبة".


هذا وتخلل حفل العشاء عرض لمجموعة من النشاطات والمبادرات الإنسانية والعلمية الأخرى، وتضمن عرضاً مستوحاه من فكرة الكتاب الشهير "أليس في بلاد العجائب"، للكاتب العالمي لويس كارول.