logoPrint

لجنة برلمانية تتوقع تاخر اقرار الموزانة لعدة اشهر

المشاهدات : 84

اكد النائب عن تحالف الفتح فاضل الفتلاوي، السبت، وجود تحركات نيابية مستمرة لتمرير موزانة 2020، فيما توقعت اللجنة المالية تأخر اقرار الموزانة الى شهر نيسان.

وذكر الفتلاوي في تصريح صحفي ، اليوم (18 كانون الثاني 2020)، إن "مجلس النواب لديه رؤية مستفيضة بشأن الموازنة، وحاجة العراق إليها مع بدء العام الجديد"، وهناك تحركات ومباحثات داخل البرلمان من أجل منح صلاحيات للحكومة لإرسال موازنة 2020 الى مجلس النواب للتصويت عليها".

واضاف، ان "جلسة البرلمان غدا الاحد، ستشهد مناقشات للوصول الى نتيجة حاسمة بشأن الموازنة، لأن العراق لا يمكن أن يبقى من دون موازنة في ظل وجود حكومة تصريف الأعمال".

من جانبها قالت عضو اللجنة المالية النيابية سهام شنون، إن "موازنة 2020 مازالت في أروقة مجلس الوزراء لإجراء التعديلات عليها، ولا وجود لبوادر إرسالها خلال الأيام القليلة المقبلة".

وأضافت، انه "من المتوقع أن تتأخر الحكومة شهرا لإرسالها الى مجلس النواب بعد إكمال التعديلات لوجود عجز كبير فيها".

 وأوضحت، ان "التعديلات التي تجرى عليها هي لتأمين الغطاء المالي للتعيينات الجديدة والعقود، وحل جزء من العجز الموجود فيها".

وبينت ان "الموازنة ربما تتأخر الى نيسان المقبل لإقرارها بعد إرسالها من قبل الحكومة".