logoPrint

امريكا تستأنفت العمليات المشتركة مع العراق بعد تعليقها في وقت سابق

المشاهدات : 71

كشفت صحيفة أميركية، عن استئناف الجيش الأميركي لعملياته المشتركة مع العراق وذلك بعد تعليقها في وقت سابق، على خلفية مقتل قائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين عسكريين أمريكيين، تأكيدهم مساء أمس الأربعاء، 15 كانون الثاني 2020، أن الجيش الأميركي استأنف عملياته المشتركة مع العراق، وذلك بعد 10 أيام من تعليقها في أعقاب اغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.

واضاف المسؤولان اللذان لم يكشفا عن اسميهما، ان "الجيش كان حريصا على استئناف العمليات ضد تنظيم داعش في أقرب وقت ممكن، بهدف تفويت الفرصة على التنظيم لاستعادة زخمه، وحرمانه من أي انتصار دعائي قد يدعيه بسبب وقف الولايات المتحدة عملياتها في العراق".

ورفضت وزارة الدفاع "البنتاغون" التعليق على أنباء استئناف الجيش الأميركي عملياته في العراق، حيث كانت واشنطن قد أعلنت عن  توقف العمليات العسكرية المشتركة بين البلدين في 5 كانون الثاني الجاري، أي بعد يومين من مقتل سليماني بغارة شنتها طائرة أميركية مسيرة قرب مطار بغداد، وفي اليوم نفسه طلب البرلمان العراقي من الحكومة إنهاء وجود كل القوات الأجنبية في البلاد.

وكانت قوات التحالف الدولي التي تقودها الولايات المتحدة، أفادت الأسبوع الماضي، بأنها تنتظر من العراق توضيحا بشأن القوات التي لم يعد مسموحا لها بالبقاء في العراق بعد قرار البرلمان الأخير، حيث قال التحالف في بيان إنه "تم تعليق الأنشطة العسكرية في العراق للتركيز على حماية القواعد العراقية التي تستضيف أفراد التحالف".