logoPrint

حقوق الانسان تدين الاعتداء على كوادر طبية في مستشفى بمدينة النجف بالقامات والسيوف

المشاهدات : 98

أدانت المفوضية العليا لحقوق الانسان، الأثنين، الاعتداء على الكوادر الطبية في مستشفى الصدر بمدينة النجف، مطالبة بالقاء القبض على الجناة المنفلتين، والحفاظ على أمن وسلامة المدن والمحافظات العراقية من عبث العابثين وأيدي المخربين.

وقالت المفوضية في بيان اليوم، (2 كانون الأول 2019)، إن "المفوضية اذ تبدي اسفها لهذه السلوكيات المنتهكة لحقوق الانسان، فانها تدعو الجهات المعنية والقوات الامنية الى توفير الحماية اللازمة للمؤسسات الطبية والخدمية التي تقدم خدماتها  للشعب وخاصة الكوادر الصحية لما لها من دور في معالجة المصابين والمرضى في البلاد لاسيما في المحافظات التي تشهد تظاهرات" .

وطالبت المفوضية في البيان "الحكومة ببذل المزيد من الجهود من أجل إلقاء القبض على الجناة المنفلتين لينالوا جزائهم العادل وفق القانون والحفاظ على أمن وسلامة المدن والمحافظات العراقية من عبث العابثين وايدي المخربين، وتحمل مسؤوليتها وواجبها الانساني تجاه الشعب العراقي ومنع تتكرر مثل هذه الجرائم والاعتداءات على المواطنين الابرياء".

وتعرضت كوادر صحية بمستشفى الصدر في النجف مساء أمس الأحد، للاعتداء من قبل مجموعة مجهولة مسلحة بـ"السيوف" والقامات والالات الحادة، دون معرفة الأسباب.