logoPrint

وزير الخارجية الأميركي: لقاء بين ترمب وروحاني دون شروط مسبقة

المشاهدات : 62

كشف وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، عن لقاء قد يجمع بين الرئيس الأميركي دونالد ترمب، ونظيره الإيراني حسن روحاني، خلال اجتماعات الأمم المتحدة المقبلة.

وقال بومبيو في تصريحات للصحفيين مساء أمس، الثلاثاء، 10 أيلول 2019، إن "الرئيس دونالد ترمب قد يجتمع دون شروط مسبقة مع الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال اجتماع الأمم المتحدة المقبل"، وفي تعليقه على سؤال عن إمكانية عقد لقاء في الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا الشهر، كرر تعليقات أدلى بها ترمب قائلا "هو مستعد للقاء دون شروط مسبقة".

من جهته أكد وزير الخزانة الأميركي ستيفن مينوشين، ان الرئيس ترمب، مستعد للقاء نظيره الإيراني حسن روحاني دون شروط مسبقة، مع استمرار حملة "الضغوط القصوى" على طهران، حيث قال "الآن أوضح الرئيس أنه سيكون مسرورا بعقد اجتماع دون شروط مسبقة، ولكننا سنواصل حملة الضغوط القصوى"

وفي وقت سابق أشار ترمب إلى أنه قد يجتمع مع نظيره الإيراني حسن روحاني وليس لديه مشكلة بخصوص لقاء من هذا القبيل، وقال للصحفيين في البيت الأبيض "قد يحدث. قد يحدث. ليس عندي أي مشكلة".

وبحسب مراقبين فان إدارة ترمب، تمارس ما تصفه بحملة "الضغوط القصوى" للحد من الأنشطة الإيرانية الرامية إلى تطوير أسلحة نووية، من خلال إجراءات دبلوماسية واقتصادية مثل العقوبات، فيما تنفي طهران السعي لامتلاك أسلحة نووية وتؤكد انها لن تدخل في محادثات مع الولايات المتحدة ما لم ترفع واشنطن العقوبات التي عاودت فرضها على طهران بعد انسحاب ترمب من الاتفاق النووي عام 2015.


اخر الاضافات