logoPrint

الخارجية العراقية تصدر بياناً بشأن تعرض امرأة عراقية للضرب من قبل ضابط إيراني في مطار مشهد

المشاهدات : 96

أصدرت وزارة الخارجية العراقية الجمعة، بياناً بشأن تعرض امرأة عراقية للضرب من قبل ضابط إيراني في مطار مشهد. وأشارت الخارجية إلى أنها بدأت باتخاذ الإجراءات القانونيّة اللازمة بحقّ المُعتدِي.
كما أضافت الخارجية في بيان لها صدر الجمعة، أنها "فور تلقيها نبأ تعرّض السيّدة العراقـيّة للاعتداء في مطار مشهد قد تابعت القضيّة عن كثب، للوقوف على الحادثة".
كذلك تابعت أن "الوزير محمد علي الحكيم وجه القنصل العامّ في مشهد باستجلاء تفاصيل الحادث، وإعداد مُذكّرة إلى وزارة الخارجيّة الإيرانيّة لاتخاذ الإجراءات القانونيّة اللازمة بحقّ المُعتدِي، كما قامت وزارة الخارجيّة العراقـيّة بالتنسيق مع سفارة جمهوريّة إيران لدى بغداد في هذا الشأن"، بحسب البيان.
وقام ضابط إيراني يحمل رتبة ملازم أول بضرب امرأة خمسينية عراقية من مدينة النجف يوم 2019/8/18 في حدود الساعة الثامنة والنصف مساء، وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي فيديو ظهرت فيه المرأة وهي تتحدث عن تعرضها للضرب.
وكان معاون القنصل الايراني في النجف زار منزل السيدة وقدم اعتذارا عن الحادث.
بدوره، خرج المتحدث باسم الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، وأكد أن الوزارة تتابع باهتمام بالغ قضية المواطنة العراقية التي تعرضت للضرب المبرح في مطار مشهد الإيراني على يد ضابط يعمل في المطار.
وقال الصحاف في بيان، إن "العراق يتعامل مع الوافدين إلى أراضيه بكل إنسانية واحترام، وندعو جميع دول العالم أن تتعامل بالمثل مع العراقيين المتواجدين على أراضيها".


اخر الاضافات