logoPrint

المانيا تواصل محاكمة داعشيات المانيات عائدات من الحرب في العراق وسوريا

المشاهدات : 43


تواصل الحكومة الالمانية، محاكمة نساء مقاتلي "داعش" العائدات رغم غياب الأدلة بمشاركتهن بالقتال.
ومثلت أول من أمس أمام محكمة في دوسلدورف متهمة ألمانية من أصول تركية تدعى مين ك. لتواجه اتهامات بالانضمام لمنظمة إرهابية وتهما أخرى متعلقة بجرائم حرب.
 
ورغم أن المتهمة التي ظهرت في المحكمة بثياب رياضية ولم تكن ترتدي نقابا أو حتى تغطي شعرها لم تشارك في القتال، إلا أن نجاح الادعاء بإثبات التهم الموجهة إليها يشكل سابقة في محاكمة نساء "داعش" اللواتي انضممن للتنظيم ولكن لم يشاركن في القتال.

 
والمتهمة البالغة من العمر 47 عاما، هي من مدينة كولون في ألمانيا غادرت عام 2015 إلى تركيا ومنها إلى العراق وسوريا للانضمام لتنظيم "داعش"، حيث اصطحبت معها ابنها البالغ من العمر حينها 8 سنوات، تاركة زوجها الذي طلقته في وقت سابق.
 
وبحسب ما نقلت صحيفة "فوكس"، فإن المتهمة بدأت تظهر إشارات تطرف في العام 2014 بعد أن تطلقت من زوجها وبدأت تحلم بالعيش في صفوف "داعش".