logoPrint

الخارجية البريطانية: التحقيق مع طاقم الناقلة الايرانية مسألة تخص سلطات جبل طارق

المشاهدات : 73

اعلنت الخارجية البريطانية، الثلاثاء، إن التحقيقات الجارية بشأن ناقلة النفط الإيرانية "غريس 1" هي مسألة تخص سلطات اقليم جبل طارق فقط.

وقال متحدث بأسم الخارجية البريطانية في بيان له، اليوم، (13 آب 2019) نقلته وسائل اعلام روسية، أن "التحقيقات الجارية بشأن "غريس 1" مسألة تخص حكومة جبل طارق، ونظرا لاستمرار التحقيق فلا يسعنا الإدلاء بأي تصريح آخر".

من جانبها نفت حكومة جبل طارق الانباء التي تداولتها وسائل اعلام ايرانية عن عزمها اطلاق سراح ناقلة النفط الايرانية المحتجزة لديها.

واحتجزت قوات البحرية الملكية البريطانية الشهر الماضي، ناقلة النفط الايرانية "غريس 1" قرب مضيق جبل طارق بعد قيامها بنقل النفط الخام لسوريا حسب تصريح للحكومة البريطانية، ما يتعارض مع العقوبات الاوروبية المفروضة على النظام السوري.