logoPrint

نائب عن صادقون: نتائج التحقيقات باستهداف مقر الحشد في آمرلي ستكشف خلال 48 ساعة

المشاهدات : 75


اعتبر النائب عن محافظة صلاح الدين عن كتلة صادقون البرلمانية محمد كريم البلداوي، الجمعة، ان الـ 48 ساعة المقبلة ستكون كفيلة بكشف "الجهة المتورطة" باستهداف مقر للحشد في المحافظة، مشيرا الى ان هنالك عدة جهات تسعى لـ"اضعاف" الحشد واستهدافه.
وقال البلداوي ، إن "حادث إستهداف مقر للحشد الشعبي من طائرة مسيرة مجهولة المصدر اليوم في صلاح الدين هو فعل جبان وامتداد للاعمال الجبانة التي يقوم بها اعداء العراق والحشد من استهداف هذه القوة التي افشلت جميع المراهنات التقسيمية والمخططات الصهيو امريكية بالمنطقة"، مبينا ان "التحقيقات مستمرة بالجريمة الجبانة وسيكون هنالك سعي مكثف لكشف الحقائق والجهات المتورطة فيها خلال 48 ساعة او اقل من هذا".


واضاف البلداوي، ان "هناك عدة جهات تسعى لاضعاف الحشد واستهدافه سواء من دول المنطقة او الولايات المتحدة او الكيان الصهيوني، كما ان زمر داعش الارهابية ايضا كانت لديها طائرات مسيرة حصلت عليها من امريكا، بالتالي فان توجيه التهم بشكل مستعجل الان لن يكون بخدمة التحقيقات ونحن بحاجة لتحديد الجهة المتورطة بشكل دقيق وواضح لمحاسبتها قانونيا"، مشددا على ان "هؤلاء الجبناء لن يتركوا الحشد ولن يتركوا العراق بامان وسلام وهم يريدون ان يضربوا العراق من خلال ضرب رجالات الحشد".