logoPrint

نشطاء سودانيون: المجلس الوطني الانتقالي يعزل الرئيس عمر البشير من منصبه

المشاهدات : 120

تداول نشطاء سودانيون، الخميس، بيانات منسوبة إلى ما "المجلس الوطني الانتقالي" في السودان، والذي أعلن عزل الرئيس السوداني، عمر البشير من منصبه.

وذكرت وسائل إعلام سودانية، ان الجيش السوداني، أعلن صباح اليوم، 11 نيسان 2019، تشكيل مجلس انتقالي برئاسة الفريق أول، عوض بن عوف، بالتزامن مع فرض الاقامة الجبرية على الرئيس عمر البشير، وذلك بالتزامن مع انتشار مركبات الجيش السوداني على الطرق والجسور الرئيسية في العاصمة الخرطوم.

فيما نقلت "رويترز" عن شهود قولهم ان " الجيش السوداني نشر قوات في محيط وزارة الدفاع بينما انتشر جنود وأفراد أمن على طرق وجسور رئيسية في العاصمة الخرطوم في وقت مبكر الخميس".

كما أفادت مصادر باعتقال وزير الدفاع السابق، عبد الرحيم محمد حسين، ورئيس حزب المؤتمر الوطني المكلف أحمد هارون، والنائب الأول السابق للبشير علي عثمان محمد طه ورئيس الحكومة محمد طاهر ايلا، كما أفيد عن إغلاق مطار الخرطوم أمام الملاحة الجوية.

وكانت الإذاعة السودانية الرسمية أفادت صباح الخميس أن بيانا هاما سيصدر عن القوات المسلحة، في حين أفادت أنباء عن احتمال حصول انقلاب عسكري في البلاد، كما وردت أنباء عن دخول مجموعة من ضباط الجيش مبنى الإذاعة والتلفزيون، وطلبهم ضم جميع الموجات.

في المقابل، تدفق المزيد من المتظاهرين إلى مقر القيادة العامة لوزارة الدفاع في الخرطوم، مع تسجيل مظاهر احتفالية في بعض الشوارع.

وكانت شبكة "بي بي سي" أكدت في وقت سابق، ان الخرطوم شهدت الليلة المنصرمة انتشارا كثيفا لوحدات عسكرية في عدد من المرافق العسكرية والجسور، كما وصلت تعزيزات عسكرية إلى مقر قيادة القوات المسلحة حيث يعتصم مئات الآلاف من السودانيين المطالبين بتنحي الرئيس عمر البشير عن السلطة.