logoPrint

السلطات الامنية في السليمانية تعتقل صحفي بعد كشفه ملفات فساد !!!

المشاهدات : 449

اعتقلت السلطات الأمنية في مدينة السليمانية، الأحد، الصحفي، برهم صالح، بعد كشفه عن ما وصفها بـ"ملفات فساد" في أحد المستشفيات الاهلية، فيما طلب مركز مترو للدفاع عن حقوق الصحفیين بالإفراج عنه فورا.

وقال دلشاد عبدالرحمن، خال الصحفي المعتقل، في تصريح  اليوم 9 كانون 2018 إن "القوات الامنية اعتقلت صباح اليوم الصحفي برهم صالح، مضيفا أنه "تم تبليغهم بأنه لن يتم إطلاق سراحه لغاية السابع عشر من الشهر الجاري".

إلى ذلك قال مدير مركز مترو للدفاع عن حقوق الصحفيين ديار الحاج محمد، في تصريح إن "حق التعبير عن الرأي مكفول للجميع وفق الدستور العراقي والقوانين النافذة في اقليم كردستان".

وأضاف أن المؤسسات الرقابية في الاقليم من ضمنها برلمان كردستان غير جادة في تنفيذ المهمة الملقاة على عاتقها، لذا أصبح الصحفيون الجهة الوحيدة التي تراقب المؤسسات الخدمية والحكومية وتكشف عن وجود الفساد فيها.

وأوضح الحاج محمد، أن "مركز مترو يعلن عن دعمه ومساندته للصحفي المعتقل ويطالب بالافراج الفوري عنه، مطالبا الجهات التي سجلت دعاوى قضائية ضد صالح، بسحبها والرد عليه عبر الايضاحات والبيانات الرسمية وليس اللجوء إلى المحاكم".

والصحفي برهم صالح الذي يعمل لدى قناة NRT، نشر أمس في صفحته على الـ"فيسبوك"، تدوينة كشف فيها عن وجود "ملفات فساد" في مستشفى (بخشين) بالسليمانية.