logo alrassid

الإيراني المصاب بـ"كورونا" يوجه رسالة عبر الفيسبوك

159

كتب المواطن الإيراني، سهیل الأميري، الذي اصيب بعدوى فيروس "كورونا"، وتم الافصاح عن حالته من قبل صحة النجف، الاثنين، رسالة للشعب العراقي، عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وقال الأميري في تدوينة ، اليوم، (24 شباط 2020)، "نحمد الله على كل حال في مرضنا وفي صحتنا، هو الذي برحمته يخلقنا ويعطي صحة ويأخذها، كما هو الحكيم".

وأضاف قائلا: "انا الذي اصيب بمرض الكورونا، والشفاء والصحة والحياة والموت بيدالله، اتمنى على الشعب العراقي واني من ضمنهم (لان هاجرت من بلدي طهران متوجها للنجف الاشرف لطلب العلم وخدمة الحسين عليه السلام وما كان عندي نية الرجوع واختاريت العراق بلدي والنجف مدينتي والشعب العراقي شعبي) يكون سالما من كل البلايا".

وتابع الأميري، "ربي شاهد، انا ما خفت على نفسي ابدا، ولكن خفت على الشعب العراقي الكريم و كل دعائي بان الله يحفظ العراق من كل بلاء والسوء خاصة في هذا المرض، ارجوا دعواتكم لحفظ الشعب العراقي من كل بلية وسوء، اللهم احفظ العراق واهله والشعب العراقي وعلمائنا وطلبة العلوم الدينية بالأخص سماحة المرجع الاعلى السيد علي السيستاني حفظه الله. سهيل الأميري، النجف الاشرف، مستشفي الحكيم العامة".

وأعلنت صحة محافظة النجف، اليوم، تسجيل أول حالة اصابة بفيروس "كورونا"، لزائر ايراني دخل العراق قبل ايام.

وقال مدير عام صحة النجف، رضوان الكندي، في بيان: "تود دائرة صحة النجف الاشرف ان توضح ان نتائج الفحوصات المختبرية التي اجريت اليوم اظهرت اصابة احد طلبة العلوم الدينية يحمل الجنسية الايرانية ممن كانوا قد دخلوا الى العراق قبل قرار خلية الازمة الوزارية بمنع دخول المواطنين الايرانيين بفيروس كورونا".

وأضاف الكندي، "وقد تم الكشف عن الحالة  لدى قيام الفرق الصحية بالتحري على الزائرين والطلبة في محلات سكناهم  ووجدوا شكوكا لدى هذا الطالب فتمت احالته للمستشفى وارسلت مسحات منه للفحص المختبري مع وضعه في ردهات العزل وقد اظهرت نتائج التحليل انه حامل للفيروس".