logo alrassid

دول عديدة تغلق حدودها مع ايران بعد انتشار كورونا فيها

74

أعلنت عدد من الدول إغلاق حدودها البرية مع إيران، فيما أوقفت دول اخرى الرحلات الجوية إليها خشية انتقال فيروس "كورونا" إلى أراضيها، وذلك بعد إعلان طهران مقتل وإصابة العشرات جراء الفيروس.

وذكرت وسائل إعلام غربية أمس الأحد، 23 شباط 2020، ان تفشي فيروس كورونا في المدن الإيرانية وسوء تعامل الحكومة معه، تسبب بإعلان كل من تركيا وباكستان وأفغانستان، إغلاق الحدود البرية مع إيران، كما علقت أنقرة وإسلام أباد جميع الرحلات الجوية مع المدن الإيرانية مؤقتا.

وأعلنت الكويت وقف جميع رحلاتها الجوية إلى إيران حتى إشعار آخر، وحظرت دخول السفن القادمة من إيران، خوفا من نقل العدوى إلى أراضيها، والبدء في إجلاء مواطنيها من المدن الإيرانية.

فيما قررت الحكومة الأردنية منع دخول الوافدين من إيران إلى أراضي المملكة كإجراء احترازي مؤقت.

وفي العراق، طالبت اللجنة الخاصة بمكافحة فيروس "كورونا" المواطنين بعدم السفر إلى إيران، فيما أعلنت السلطات العراقية منع الوافدين من إيران من دخول أراضيه عبر كافة المنافذ الحدودية وعلقت الرحلات الجوية مع طهران.

وكانت السلطات الإيرانية أعلنت أمس، عن وفاة 8 أشخاص فقط جراء الإصابة بفيروس "كورونا" المستجد، لكن وسائل إعلام معارضة أكدت أن هذه الأرقام غير دقيقة، وأشارت الى وجود حوالي 24 حالة وفاة في مختلف المدن الإيرانية، وفي وقت تتحدث الحكومة عن 28 حالة إصابة أغلبهم في مدينة قم، إلا أن أرقام المصابين الحقيقية فاقت المئات، بحسب المواقع المعارضة.

ومازح وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أمس، عددا من الصحفيين، قائلا إنه ليس مصابا بفيروس "كورونا" المستجد، الذي بدأ انتشاره في إيران منذ الأربعاء الماضي، وخاطب ظريف الصحفيين قبيل استقباله نظيره النمساوي الكساندر شالنبرغ، في وزارة الخارجية بالقول مازحا "أقسم بالله أنني لست مصابا بفيروس كورونا".

وأصاب الفيروس مسؤولا في إحدى بلديات العاصمة طهران، بالإضافة إلى مرشحين اثنين فازا بالانتخابات البرلمانية، فيما أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، عن إلغاء مؤتمره الصحفي اليوم الاثنين، في إطار الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار الفيروس.

يذكر ان وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي، أعلنت في وقت سابق، عن إلغاء جميع الأنشطة السينمائية والفنية في جميع أنحاء البلاد حتى نهاية الأسبوع، وأمرت وزارة الشباب والرياضة الإيرانية بإجراء مسابقات رياضية خالية من المشجعين، بما في ذلك مباريات الدوري الممتاز لكرة القدم.