فسادهم

صحفيون يجرون استفتاء لأسوء وزراء حكومة العبادي لعام 2015.




وكالة الراصد الاخباريه/بغداد

اقام صحفيون ورؤساء تحرير صحف عراقيون مساء اليوم استفتاء لأسوء وزراء حكومة العبادي لعام 2015.
وجرى الاستفتاء عصر اليوم في مقهى الفنانين في منطقة الكرادة وسط وبغداد وحضره العديد من صحفيي العراق ورؤساء تحرير الصحف وبعض الاعلامين.

وجاء في نهاية الاستفتاء لأسوء وزراء حكومة العبادي لعام 2015 كالتالي؛

المرتبة الأولى عديلة حمود وزيرة الصحة.

المرتبة الثانية وزير التجارة المقال ملاس عبد الكريم.

المرتبة الثالثة وزير الخارجية إبراهيم الجعفري مناصفة مع باقر صولاغ وزير النقل.

المرتبة الرابعة محمد صاحب الدراجي وزير الصناعة و أمينة بغداد ذكرى علوش.

فيما حصل وزير التربية محمد إقبال على أفضل وزير تربية لعام 2015
وجاء محمد شياع السوداني بالمركز الثاني
ومحمد سالم الغبان وخالد العبيدي بالمركز الثالث.
فيما كان وزير الزراعة فلاح حسن زيدان من اسوء الوزراء إدارة لوزارة.
وكذلك وزير الموارد المائية فيما كان وزير الاتصالات حسن الراشد حصل على المركز الخامس بعد الداخلية بإدارة وزارة الاتصالات وتنويع موارد الوزارة من خلال شركة الاتصالات.

فيما حصل وزير النفط عادل عبد المهدي على اسوء وزير نفط بسبب عقده مع حكومة اقليم كردستان وكثرة الاتهامات له بالفساد وتعيين المقربين له ويشار أن شعبية المجلس الأعلى انخفضت بشكل كبير بسبب وزراءها .

حيث حصل حزب الدعوة تنظيم المالكي على اسوء حزب بالمرتبة الأولى يليه المجلس الأعلى ثم كتلة الاحرار وحزب الفضيلة وحزب الدعوة تنظيم العراق وجبهة الحوار الوطني بقيادة المطلك وحركة الحل ثم حركة الوفاق الوطني.

اترك ردا