logoPrint

وزارة الداخلية تنفي تصريحات نسبت للمفتش العام في الوزارة بشأن تعاطي طلبة متوسطة بنات في العاصمة بغداد للمخدرات

المشاهدات : 80

نفت وزارة الداخلية تصريحات نسبت للمفتش العام في الوزارة بشأن تعاطي طلبة  متوسطة بنات في العاصمة بغداد للمخدرات.

وقالت الوزارة في بيان مساء امس الأحد، 14 نيسان 2019، إنه "بناء على ما تناولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام من تصريحات نسبت إلى المفتش العام للوزارة جمال الأسدي، ونقلها عن مديرية إدارة مكافحة المخدرات في الوزارة حسب ما جاء بهذا النشر تفيد بوجود مدرسة متوسطة في بغداد تتعاطى الغالبية العظمى للطالبات فيها المخدرات وذهب الخبر إلى أبعد من ذلك متهما المدرسة بأكملها، فأن الوزارة تنفي الإدلاء بهكذا معلومات".

وأضاف البيان ان "المفتش العام ومدير إدارة مكافحة المخدرات أو أي جهة رسمية فيها لم تدل بها ولم ولن تتهم مدرسة بأكملها بهذه المعلومات الخاطئة".

وأشارت الوزارة إلى أن "جهود دوائرها المختصة في مكافحة جرائم المخدرات مستمرة وتعلن عنها بصورة مستمرة لوسائل الإعلام المختلفة ولعموم الرأي العام في البلاد"، مؤكدة "أننا نحتفظ بحقنا القانوني الكامل تجاه الجهة التي نشرت وروجت الخبر مدار البحث".

يذكر ان بعض مواقع التواصل الاجتماعي تداولت، أمس الأحد، أنباء مفادها قيام مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية بضبط مدرسة للبنات في العاصمة بغداد تتعاطى الغالية العظمى من طلبتها المخدرات.