logoPrint

نائبة كردية سابقة تدعو لقراءة سورة الفاتحة على العملية الديمقراطية بالعراق

المشاهدات : 114

دعت النائبة السابقة عن كتلة التغيير البرلمانية تافكه احمد، الخميس، الى قراءة سورة الفاتحة على العملية الديمقراطية في العراق، فيما تمنت على حركتها (التغيير) الانسحاب الكامل من العملية السياسية وعدم المشاركة فيها.

وقالت احمد، إن "العملية الديمقراطية بالعراق ينبغي علينا ان نقرأ عليها الفاتحة بشكل كامل، بعد ان تم الانقلاب على القانون وتفسير التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب بشكل غريب وبعيد كل البعد عن الواقع القانوني له"، مبينة ان "مايجري اليوم من فرز حتى مصطلح جزئي لايمكن اطلاقه عليه لانه لم يحدد نسبة للعد والفرز وكان بشكل مزاجي دون اي ارضية قانونية يمكن الاستناد لها".


واضافت احمد، اني "لم ارشح للانتخابات ولست طرفا فيها ولست مع الفائزين او الخاسرين، لكن مايهمنا هو الديمقراطية والحفاظ عليها ومايجري الان جعل العراق بمحل شك امام دول العالم"، لافتة الى ان "التغيير لم يصدر قراره الرسمي بالمشاركة من عدمها بالعملية السياسية ولا استطيع التحدث بالنيابة عنهم لكن ما اتمناه ان تنسحب الحركة من العملية السياسية المشكوك بها بشكل كامل، وكما فعلنا سابقا حين انسحبنا من العملية السياسية في اقليم كردستان".


واشارت احمد، الى ان "انسحاب ممثلي الكيانات الحزبية من العد والفرز الجزئي ب‍السليمانية كان بسبب اعتراضهم على الية تطبيق القانون الذي اشار الى العد والفرز الشامل لانه بهذه الحالة فان العد والفرز لن يغير شئ ولن يكشف كل حالات التزوير".

وكان ممثلو الاحزاب الكردية المعترضة على نتائج الانتخابات قاطعوا، الاثنين ( 9 تموز 2018)، عملية العد والفرز اليدوي في السليمانية، إحتجاجا على إجراءات عملية العد والفرز اليدوي.

وانطلقت الثلاثاء (3 تموز 2018) عمليات العد والفرز اليدوي الجزئي بعد قرار المحكمة الاتحادية الصادر بموجب الطعون المقدمة على التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب المصوت عليه في السادس من حزيران الماضي.