logoPrint

دراسة تكشف كيف تجعل دماغك أكثر شبابا عن طريق تغير العادات الحياتية

المشاهدات : 128

كشفت دراسة تجريبية، أن الأشخاص الذين يشعرون أنهم أصغر سنا من عمرهم الحقيقي، لديهم احتمالية أعلى لإبطاء معدل عمر أدمغتهم، مقارنة مع نظرائهم الذين يشعرون عكس ذلك.
وكشفت جان يونغ تشي مؤلفة الدراسة، أن الأشخاص الذين يشعرون أنهم أصغر سنا لديهم هيكل دماغ أصغر، والمادة الرمادية في أدمغتهم أكبر حجما، كما أن لديهم ذاكرة أقوى، وصحة أفضل، وهم أقل احتمالا للإصابة بالإحباط، مقارنة مع الذين يشعرون أنهم أكبر، أو في عمرهم.

وقالت تشي: "إذا كان شخص ما يشعر أنه أكبر سنا من عمره، يمكنه تغيير شعوره عن طريق تغيير العادات، والأنشطة التي يتبعها، وذلك لرعاية أفضل لصحة دماغه".
وجاءت نتائج الدراسة بعد إجراء مسح بالرنين المغناطيسي، على أدمغة 68 شخصا أصحاء، تتراوح أعمارهم ما بين 59 و84 عاما، كما وسُئلوا: "كم عمرك، كم تشعر مُقارنةً بعمرك الحقيقي؟"، حيث تباينت الإجابات ما بين: "أشعر أنني أصغر، ومثل، وأكبر، من العمر الحقيقي".