logoPrint

ماجدة التميمي للمربد: مليشيات واحزاب تسيطر على الاموال في المنافذ الحدودية

المشاهدات : 247

كشفت عضو اللجنة المالية البرلمانية ماجدة التميمي، عن سيطرة بعض الأحزاب (لم تسمها) على المنافذ في العراق تقوم باستلام الجباية بدلاً من تسجيل تلك الأموال كإيرادات لخزينة الدولة، وفيما أشارت إلى إن هذه الأحزاب لديها موظفين يعملون في تلك المنافذ لصالحها.

وقالت التميمي ، أن نسبة 90% من هذه الأموال التي تجبى من المنافذ تذهب الى جيوب الفاسدين، موضحةً ان المجالات المالية تكون فيها نسبة الفساد اكبر في بعض الدوائر لاسيما دوائر الضريبة والكمارك.

وأضافت التميمي، إن لجنتها شكلت لجنة خاصة بعد أن اكتشفت وجود فساد كبير في الكمارك واعتزمت زيارة المنافذ، إلا إن هناك من اقترح على اللجنة استقدام قوة أمنية متكونة من فوجين قبل ذهابها للمنافذ لتساندها بالتحقيق عن الخروقات التي رصدت من النواب لكون ان المتواجدين في المنافذ وحسب قولها اغلبهم مسلحون، فيما أكدت وجود ميليشيات تحمي وتحرس الفساد في المنافذ، حسب قولها.

وتابعت، عضو اللجنة المالية النيابية انها عرضت هذه الملفات وبالوثائق والأفلام والصور، وسلمت الى هيئة النزاهة لكنها قالت انها وضعت في مقبرة الملفات لتنتهي دون محاسبة، مطالبةً الجهات المختصة بالتحقيق في هذه الملفات وان تفرض الدولة هيبتها الامنية في تلك المنافذ لا ان تكون الهيبة والسلطة للخارجين على القانون.