logoPrint

الدليمي يؤكد وجود عمليات شراء للبطاقات الانتخابية بالانبار

المشاهدات : 537

اكد القيادي في ائتلاف الوطنية، كامل الدليمي، السبت، وجود عمليات شراء للبطاقات الانتخابية للمواطنين في الانبار، موضحا ان تحديد موعد الانتخابات بسرعة كان الهدف منه "تسقيط فرض".
وذكر الدليمي  ان "تحديد موعد الانتخابات المقبلة بهذه السرعة كان الغرض منه "تسقيط فرض"، بحسب تعبيره.
واستبعد عضو إئتلاف الوطنية، ان "تقوم الحكومة بتنفيذ الالتزامات التي اشترطها البرلمان قبل موعد الانتخابات المقرر في الثاني عشر من ايار المقبل"، مؤكدا أن "الكثير من  السياسيين المتمتعين  بالامتيازات، في الوقت الحالي، غير قادرين على مقاطعة العملية السياسية والانتخابات المقبلة".
واوضح قائلا، ان "هناك عمليات شراء للبطاقات الانتخابية لمواطني الانبار، مضيفا ان نحو 16% من ابناء المحافظة قاموا بتحديث سجلاتهم الانتخابية".
وتابع، ان "قانون الانتخابات فيه شروطاً رئيسية لا يمكن تنفيذها قبل موعدها المقرر"، مشيرا الى ان "مناطق عديدة لا يمكن عودة النازحين اليها بسبب الاوضاع غير الطبيعية فيها"
وذكر الدليمي، ان "على الحكومة احترام القرارات التي ألزمت نفسها بها الخاصة بالانتخابات"، مضيفا ان تمثيل السنة بالعملية السياسية في العراق تتناقص تدريجياً.
واضاف، انه وفي حال عدم التزام العبادي بشروط اجراء الانتخابات ستحصل "كارثة" بمحافظات عدة، موضحا ان "شراء البطاقات الانتخابية يشكل "رعباً" لنا وتم فتح تحقيق بذلك"