logoPrint

هروب وزير كردي الى لندن والتغيير تتهمه بالتسبب بسوء الاوضاع والفساد بشمال العراق

المشاهدات : 509

 اكد عضو في برلمان إقليم كردستان هروب وزير الثروات الطبيعية في الإقليم اشتي هورامي قبل يوم من غلق مطاري أربيل والسليمانية، فيما حمله مسؤولية سوء الأوضاع الاقتصادية وتراكم الديون على الإقليم.

وذكر عضو برلمان كردستان عن حركة التغيير علي حمه صالح في تصريح له اليوم الجمعة، انه "قبل يوم من اغلاق مطار اربيل والسليمانية غادر كردستان وزير الثروات الطبيعية اشتي هورامي"، مبينا أنه حاليا في لندن.


واضاف أن "مسؤولية الأوضاع الحالية تقع على عاتق هورامي"، متهما إياه بـ"التسبب بالفساد في الاقليم الذي وضع كردستان تحت طائلة ديون كبيرة وقطع رواتب المواطنين وخذلهم أمام بغداد ".


وتابع صالح "طالبنا بصوت عالي عدة مرات سابقا بأن هذا الشخص سيعرضنا للكوارث وسيهرب"، مؤكدا أنه "مطمئن بأنه سيأتي يوما يتم القاء القبض عليه".