logoPrint

اللجنة الدولية لحقوق الإنسان: على البحرين الإلتزام بثلاث بنود لإبداء حسن النوايا

المشاهدات : 217

في مقابلة ضمن برنامج "متابعات" على قناة اللؤلؤة حول انتهاكات الحكومة البحرينية وعد تجاوبها مع المناشدات الدولية لا سيما المقررات التي خرجت عن جلسة "٣٦" للمجلس الدولي لحقوق الإنسان، أعلن مفوّض الشرق الأوسط للّجنة الدولية لحقوق الأنسان (مقرّ جنيف) السفير الدكتور هيثم ابو سعيد أن على السلطات البحرينية إبداء حسن نوايا تجاه المحفل الدولي من خلال وقف كل الإجراءات التعسفية بحق الأطفال والنساء والعزّل، بالإضافة إلى إطلاق سراح فوري لمعتقلي الرأي من السجون والسماح بدخول لجنة تقصّي الحقائق من أداء واجبها بتغطية من الأمم المتحدة. 
وحول قرار الصادر بإعدام محمد رمضان وحسين موسى أشار ان الإعدام يُعاقب عليه القانون الدولي بحسب ما جاء في مقررات المجلس وعلى الدول التي وقّعت على الشرعة الدولية الإلتزام بذلك ووقف كل إجراء في هذا الصدد وقد تمّ تبليغ دول الأعضاء. وتخوّف السفير أبو سعيد من عدم إلتزام حكومة البحرين بذلك ممّا سيأخذنا هذا الأمر إلى مزيد من التعقيدات في هذا الإتجاه. وختم البيان بمناشدة المعنيين في مملكة البحرين إحترام القرارات الدولية والحقوقية من أجل الولوج الى طاولة حوار ببن الطرفين. وطالب المنظمتين "ريبريف" و "بار خيومن رايتس كوميتي لإنجلترا والويلز" المكلفتين من بريطانيا الإلتزام بالشفافية المهنية ووضع تصوّر جدي عن التعذيب في السجون البحرينية وعدم تسييس هذا الأمر وفقا وعملاً بالمبادئ الموجبة للشرعة الدولية لحقوق الإنسان.