logoPrint

عباس يعلن الموقف الفلسطيني من الأزمة الخليجية وفتح تحذر من تحركات مشبوهة

المشاهدات : 155

طالبت اللجنة المركزية لحركة فتح بعدم زج الشعب الفلسطيني في الأزمة الخليجية القطرية، مؤكدة رفضها لما وصفتها بـ"التحركات المشبوهة ومحاولات فرض الوصاية" على القضية الفلسطينية.


وشددت اللجنة المركزية لفتح خلال اجتماع ترأسه الرئيس الفلسطيني محمود عباس على "الموقف الثابت من عدم التدخل بالشؤون الداخلية لأشقائنا العرب واحترامنا المقدس لسيادتهم".


وقالت في بيان صدر عقب الاجتماع إن "ربط سياقات علاقتنا بهم بقدر احترامهم لحرمة وقدسية قضيتنا الوطنية وإصرارنا أن تبقى قضية العرب المركزية".


وأضافت "تهيب اللجنة المركزية بأبناء شعبنا الالتزام بتحيزنا القومي العربي ببعده الإسلامي وعدم زجنا في التناقضات للحفاظ على حيادنا الايجابي الهادف إلى إنهاء أزمة الخليج في إطار دول مجلس التعاون".


وتشكل علاقة حركة حماس بقطر إحدى النقاط الرئيسية في الأزمة الخليجية.
من جهة أخرى، رفضت مركزية فتح "التحركات المشبوهة ومحاولات فرض الوصاية على القضية الفلسطينية... والمس بالمحرمات الوطنية وعلى رأسها استقلالية إرادتنا وقرارنا وحقنا في صياغة النظام السياسي من خلال عملية ديمقراطية، واحترام سياجنا الوطني وبوابته الشرعية منظمة التحرير الفلسطينية".

واستضافت العاصمة المصرية القاهرة اجتماعا بين رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار والقيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان جرى خلاله بحث مستقبل قطاع غزة.